منتديات ماما نجية لتفسير الاحلام

منتديات ماما نجية لتفسير الاحلام

عفوا المنتدى للنساء فقط
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ~ ||ملـــــحـــمة جـــــــميلة لأسمــــاء الله الحســـنى|| ~

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ツ Something Borrowed ツ
نائبة المديــــــر
نائبة المديــــــر
avatar

عدد المساهمات : 635
تاريخ التسجيل : 15/10/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: ~ ||ملـــــحـــمة جـــــــميلة لأسمــــاء الله الحســـنى|| ~   السبت 29 أكتوبر - 4:34



دروس نتخذ منها العلم والمعرفة والحكمة والتجربة فإن أصدق الحديث كتاب [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] وخير الهدي هدي
محمد صلى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] عليه وسلم

ليقدم لنا الشيخ محمد راتب النابلسي [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] لتفسير اسماء [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] الحسنى
بشكل مبسط وجميل من القران الكريم يربطها مع قصص واقعية تمس واقعنا

فكل يوم سأضع بين أيديكم درس من هذه الدروس المباركة ستكون حلقات متعددة بأذن [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]





~أتمنى لكم الفائدة ولا تنسونا من صالح دعائكم ~











_________________________________________________________







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ツ Something Borrowed ツ
نائبة المديــــــر
نائبة المديــــــر
avatar

عدد المساهمات : 635
تاريخ التسجيل : 15/10/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: ~ ||ملـــــحـــمة جـــــــميلة لأسمــــاء الله الحســـنى|| ~   السبت 29 أكتوبر - 4:36

اســــــــــــــــــــــم الله الحق




الله هو الحق ، و هذا الكون لأنَّ الله خلقه هو حق ، وكذلك لأنه موجود فهو حق ، وأن تعتقد بوجوده فاعتقادُكَ حق ، وأن تُقِرَّ بوجودِهَ فإقرارُكَ حق ،

وإذا اعتقدتَ بأنَّ زيداً من الناس بإمكانه أن ينفعك فاعتقادُكَ باطل ، أو بإمكانه أن يضركَ فاعتقادُكَ باطل ، وإذا قلت هذا فقولك باطل ،

فصار الموجود هو الحق ، والاعتقاد بالوجود هو الاعتقاد الحق والإقرار بالوجود هو الإقرار الحق ، وهذه الفكرة النيّرة تقودنا إلى فكرةٍ أخرى ،

بأنَّ الحق في الكون لا يتعدد ، بل أن الحق واحد





1- أخٌ كريم من إخواننا الكرام حدثني قصة ، فقال أنا وُلِدتُ في بيتٍ ولي عمّان فوالدي له غرفة ، وعمي له غرفة ، وعمي الآخر له غرفة ،

وفي الساعة الرابعة من يوم الثلاثاء ولدت في غرفتنا و الغرفة الملاصقة لها هي غرفة عمي ، وفيها زوجته ، وقد أصيبت بمرض عضال خطير ،
وأستُدعي أربعة أطباء لمعالجتها ، ومن غرائب المصادفات أن الأطباء الأربعة اتفقوا على أنها لن تعيش أكثر من ساعة .
فأنا ولدت وكبرت وترعرعت ودخلت المدرسة ، وتخرجت فيها وعملت مع والدي ، وتوفي والدي ، وتزوجت ، وانتقلت من بيت إلى بيت إلى بيت ،
واشتريت آخر بيت وهو الذي أسكنه وأقيم فيه ، وأصبح عمري خمسة وأربعين عاماً وجاءت زوجة عمي لتزورني قبل أيام .
فرغم قول الأربعة أطباء أنها ستموت بعد ساعة ، فلقد عاشت بعد ذلك خمسة وأربعين عاماً ، إذاً كلام الأطباء باطل .




إن الطبيب له علم يدل بـــــه إن كان للناس في الآجال تأخير

حتى إذا ما انتهت أيام رحلته حار الطبيب وخانته العقاقيـــــر






2- ذكرت ذات مرةً أنه قد جرت حرب أهلية في بلد مجاور
ودامت أربعة عشر عاماً ، وانتهت والحمد لله هذه الحرب الأهلية وقد مضى عليها زمن ،

أن تُفسر تفسيراً عربياً فنقول : هذا البلد أصبح ساحة صِراع للقِوى العربية ، ويمكن أن تُفسر هذه الأحداث الدامية تفسيراً طائفياً ،


كما يمكن أن تُفسر تفسيراً دولياً ، إنه مركز مالي قوي جداً نافَسَ مراكِزَ أُخرى ، ويمكن أن تُفسر تفسيراً قرآنياً ، دينياً ، إلهياً





هذا التفسير الديني ، تفسير خالق الكون لما حدث ، فأي هذه التفاسير هو الحق ؟ إنه التفسير الديني .

إذاً : إذا توجهت إلى تفسيرات أخرى فتكون في باطل ،


لقد حصل زلزال ، فهُدمت مدينة
بأكملها ، هناك تفسير ساذج إذا يقال : إنه تصدع بالقشرة الأرضية أو
التواءات داخلية ، فهذا تفسير علمي ،

ولكن هذا التفسير لا يتناقض مع التفسير الديني





عزيزي القاريء ؛ هل
تعرف من البطل ؟ البطل هو الذي يأتي اعتقادُهُ مطابقاً للواقع ، ويأتي
حديثه مطابقاً للواقع ، وتأتي حركاته مطابقة لمنهج الله عز وجل ،




فلن تكون بطلاً إلا إذا استطعت أن تتعرّف إلى الحق ، وأن يكون اعتقادك حقاً ، وأن يكون كلامُك حقاً ، وأن تكون حركتُكَ حقاً .









محمد راتب النابلسي تفسير اسم الله الحق





_________________________________________________________







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر
avatar


مُساهمةموضوع: رد: ~ ||ملـــــحـــمة جـــــــميلة لأسمــــاء الله الحســـنى|| ~   السبت 29 أكتوبر - 18:36


جزاكى الله خيرا يامنمن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ツ Something Borrowed ツ
نائبة المديــــــر
نائبة المديــــــر
avatar

عدد المساهمات : 635
تاريخ التسجيل : 15/10/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: ~ ||ملـــــحـــمة جـــــــميلة لأسمــــاء الله الحســـنى|| ~   الأحد 30 أكتوبر - 6:44

اســـــــــم الله الودود







معنى ودوداً أي يخلُق المودة بين خلقه ، فمن ألقى حُب الأبناء في قلوب الأمهات ؟
ادخلْ مشفى الأطفال
فإنك ترى منظراً يُبكّي ، فالأم البدوية تبكي من أجل ابنها ، والسافرة
والمثقفة ، والجاهلة ، والمؤمنة المحجبة كلهن يبكين .

إنه نمط واحد ، فكل هؤلاء الأمهات أودع الله في قلوبهن محبة تجاه أبنائِهنْ .

إذاً ، أحد معاني كلمة : "ودود" ؛ أنه يخلق الود بين عباده ، الأب أب ، والابن ابن ، والأخ أخ ، والزوجة زوجة كلهم يتواددون فيما بينهم






من خلق هذه المودة ؟ ..


1- لي قريب كان مسافراً خارج القطر لأربع أو خمس سنوات
وعنده في كل سنة إجازة شهر ، فكل سنة ينزل ليتزوج ، فلا يرى شيئاً مناسباً
و تنتهي إجازته ثم يعود ويسافر ، وبعد أن أمضى سنوات عدة توتر توتراً شديداً ، ما هذه الظروف المعاكسة ؟
يقول هذا البيت لأهله مشكلة، و لهذه الفتاة مشكلة ، وهذه لا تُناسب ، وفي السنة الرابعة
وفي آخر يوم بالإجازة وجد فتاة مناسبة ، فأحبَّ ألاّ يغادر إلاّ وقد عُقِدَ العقد ، إذ والدته تعرفت إليها عصراً ، فتواعدوا في اليوم التالي ظُهراً
أن يأتي موظف المحكمة ليعقد القران ، إقلاع الطائرة الساعة الرابعة عصراً ، فحدثوني أن هذه الفتاة حينما خرجت بعد أن عُقد قرانها على هذا الشاب
قد بكت حتى ماتت من البكاء ! البارحة كان يوم الخطبة إنه يوم غريب ، مداه أربع وعشرون ساعة إلا أنه كان يوماً عجيباً ، وفي اليوم التالي كان الوداع فبكت هذه الخطيبة وبكت .
ولما يمض على العقد إلاّ سويعات . من خلق هذه المودة ؟ ..سبحان الله




2- وسيدنا عمر كان يتمشى ذات ليلة في المدينة مع سيدنا عبد الرحمن بن عوف ، فلما رأى قافلة في أطراف المدينة
وقد نام أصحابها ،
قال لصاحبه تعال نحرسها لوجه الله إنهم تُجّار ومعهم متاع وبضاعة فبكى طفل صغير ، فقال لأمه أرضعيه
سكت الطفل ، ثم بكى ، فقام إليها وقال أرضعيه ، أسكتته ثم بكى ،
فغضب فقام إليها وقال يا أَمَةَ السوء أرضعيه ، قالت يا هذا ما شأنك بنا ، إنني أفطمه وعمر لا يعطينا العطاء إلا بعد الفطام ، " العطاء يعني التعويض العائلي " في زماننا ،

يقول سيدنا عمر قد ندّت منه صيحة وضرب رأسه وقال ويحك يا ابن الخطاب كم قتلت من أطفال المسلمين ، .. فكل هذا التعذيب مني وأنا السبب ، لأن العطاء بعد الفطام وهي الآن تفطمه وتجيعه


فأصدر أمراً فورياً أن العطاء بدءاً ساعة الولادة ، ثم صلى الصبح وما سمع أصحابه من قراءته شيئاً لشدة بكائه ، وكان يقول: يا رب هل قبلت توبتي فأهنِّئ نفسي أم رددتها فأعزيها .




3- ولقد حدثني أخ من إخواننا الكرام ، عن حادثة ، قال كنت راكباً سيارتي وماراً في ضاحية دمّر ،
والحادثة قديمة منذ عشر سنوات أو أكثر فوجدت رجلاً في الساعة الثانية عشرة ليلاً واقفاً مع امرأة
ويحمل أحدهما طفلاً صغيراً ، قلت لعلهم غرباء أوْ لهم حاجة ، فوقف وقال خيراً ، فوجد الطفل بحرارة مرتفعة جداً ،
والأب والأم من لبنان هاربان من الأحداث
وهو يسكن في منزل بالإجرة عند جيران ، والابن مريض ولا يعرفان شيئاً في الشام ،
قال أركبتهم وبقيت معهم من طبيب إلى طبيب إلى مستشفى ..
للمعالجة وتوفير العلاج ، ولصيدلية مناوبة حتى الساعة الرابعة صباحاً
وأرجعتهم إلى المكان الذي أخذتهم منه ، ثم أقسم لي هذا الأخ الكريم أنه بقي أسبوعين وهو غارق في السعادة ، يعني إذا أردت أن تسعد فأسعد الآخرين .






لا يعرف طعم الإحسان إلا المُحسن ،








محمد راتب النابلسي تفسير اسم الله الودود


~











_________________________________________________________







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ツ Something Borrowed ツ
نائبة المديــــــر
نائبة المديــــــر
avatar

عدد المساهمات : 635
تاريخ التسجيل : 15/10/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: ~ ||ملـــــحـــمة جـــــــميلة لأسمــــاء الله الحســـنى|| ~   الإثنين 14 نوفمبر - 16:56


اســــــــــــــــــــم الله الكبير‎



القراء الكرام : أنّ طبيعة النفس ، وخصائص النفس ، وجبلّة النفس وفطرة النفس ، مفطورةٌ ومجبولة ومصنوعة ومبنية ومخلوقة
على حُب العظيم ، على حُب الكريم ، على حُب القوي ، على حُب العليم ، على حُب الرحيم ،
فإذا تيّقنتْ أنَّ الله سبحانه وتعالى أسماؤه كلها حُسنى تعلّقتْ بها ، وارتاحتْ نفسك واطمئن قلبك وسَعِدْتَ في دنياك وأخراك ،
إذا توهمتَ أنه بالإمكان أن تسعد لثانية واحدة بغير الله فأنت واهم ، هذا الذي يدعو إليه الدين قال سبحانه :



(سورة المدثر : 54 ) .

شيءٌ آخر مهم : هو أنَّ الله عز وجل حينما يراك تُعظِّمُهُ ولا تحفل بخلقه فأنت عنده مُقرّب ،
لكنه إذا رآك ترتعد فرائصك أمام كل إنسان وتنسى الواحد الديّان ، تسعى
إلى إرضاء الناس وتنسى رب الناس تخشى الناس ولا تخشى الله فأنت عند الله صغير .

وهذا شيء آخر : وهذه النقطة دقيقة الدلالة جداً ، أحياناً يكون الإنسان مسلماً وموحِّداً لكنه يخاف مما يخاف الناس دائماً ، ويقول : ما هذه الحياة كلها خوف ؟


إذاً هذا الذي يخاف وماله حرام ودخله حرام وأفعاله منحرفة لابد من أن يخاف ، وله أن يخاف ،
لكن المؤمن إذا ظنَّ أنَّ الله سيُعامِلُهُ كما يُعامِل أهل المعصية
والفجور فقد وقع في سوء الظن بالله عزَّ وجل ، أنت تقع في سوء الظن بالله
إذا ظننت أن الله سيُعامل المؤمن كما يُعامل الفاسق ،


وإني أقول : إذا خِفتَ أن تُعامَل كما يُعَامَل الفاسق الفاجر ، فهذا الخوف عقوبة لك على سوءِ ظنكَ بالله ،

الله عزَّ وجل يُحبُكَ أن تعتمد عليه ، يُحبُكَ أن تثق به ، يُحبُكَ أن تتوكل عليه ، كما يُحبُكَ أن تعتز به .


اجعل لربك كل عزك يستقر ويثبـــــــت فإذا اعتززت بمن يموت فإن عزك ميت



قال تعالى :



(سورة آل عمران : 138) .

أيها المؤمن قد تكون من عامة الناس في الحياة الاجتماعية أنت إنسان عادي ، فإذا كُنتَ تعرف الله عز وجل وكان الله راضياً عنك ، أنت عند الله عظيم الشأن،




## قد تكون طالباً ، قد تكون موظفاً في الدرجة العاشرة ، قد تكون مساعد كاتب ،
قد تكون صاحب محل صغير مساحته متر بمتر ، لكنك تعرف الله ومُستقيم على أمره


فأنت عند الله عظيم ، لذلك حينما قال أحد العارفين بالله : " والله لو يعلم الملوك ما نحن فيه لقاتلونا عليها بالسيوف " والله كلامه صحيح ،
لو كشف الغطاء وعَلِم ملوك الأرض ما أنت فيه من مرتبة عليّة عِندَ الله لنافسوك وقاتلوك ..
أمّا أهلُ الدنيا فهانَ أمرُ الله عليهم فهانوا على
الله، ترى حياته تافهة عند الله ، لم يُبالِ في أي أوديتها هلك ، تراه يموت
ميتة سيئة بشعة حقيرة ،
صنائع المعروف تقي مصارع السوء يموت كالجيفة ، يموت وهو يعصي الله ، يموت ولا يدري به أحد ، لكن المؤمن له عند الله شأنٌ كبير .




أيها القارئ الكريم : إذا تحدثتُ عن اسم الله الكبير فمن أجل أن نعرف الكبير ، ومن أجل أن نُطيعَه ، ومن أجل أن نكون عنده من المقرّبين ، ورأسُ القربى عند الله عزَّ وجل طاعته ،

## قال
سيدنا عمر : يا سعد لا يغرَّنَّك أنه قد قيل خال رسول الله فالخلق كلهم
عند الله سواسية ، ليس بينه وبينهم قرابة إلا طاعتهم له .

طاعتك عند الله هي كل شيء ، وهي التي تُحدد مكانتك عند الله عزَّ وجل ، وأنت كمؤمن ، وتعلم أن الله كبير ،



يجب أن تعتزَّ بالله عز وجل وأن تثق بالله وأن توقن بأن لك معاملةً خاصّة ،



لقوله تعالى : " أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ
اجْتَرَحُوا السَّيِّئَاتِ أَنْ نَجْعَلَهُمْ كَالَّذِينَ آمَنُوا
وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَوَاءً مَحْيَاهُمْ وَمَمَاتُهُمْ سَاءَ مَا
يَحْكُمُونَ ".










محمد راتب النابلسي تفسير اسم الله الكبير






_________________________________________________________







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام شهيد
عضوة
عضوة
avatar

عدد المساهمات : 52
تاريخ التسجيل : 05/11/2011
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: ~ ||ملـــــحـــمة جـــــــميلة لأسمــــاء الله الحســـنى|| ~   الجمعة 18 نوفمبر - 19:49

ما شاء الله موضوع مميز وعن نفسى شايفه انه موسوعة متكاملة
وان شاء الله متابعة معاكى حتى اصل الى معنى اسم الله عزوجل الشهيد
وبارك الله فيكى ورضى عنكى وارضاكى ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ツ Something Borrowed ツ
نائبة المديــــــر
نائبة المديــــــر
avatar

عدد المساهمات : 635
تاريخ التسجيل : 15/10/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: ~ ||ملـــــحـــمة جـــــــميلة لأسمــــاء الله الحســـنى|| ~   السبت 19 نوفمبر - 0:36

ام شهيد كتب:
ما شاء الله موضوع مميز وعن نفسى شايفه انه موسوعة متكاملة
وان شاء الله متابعة معاكى حتى اصل الى معنى اسم الله عزوجل الشهيد
وبارك الله فيكى ورضى عنكى وارضاكى ان شاء الله


جزاكي الله خير ياحببتي

وبشكرك على متابتعتك

وانا هنزلك اسم الله الشهيد ..

لكن اتمنى تكملي متابعة معايا لجميع اسماء الله الحسنى





_________________________________________________________









عدل سابقا من قبل أملي فـ الله في السبت 19 نوفمبر - 19:37 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ツ Something Borrowed ツ
نائبة المديــــــر
نائبة المديــــــر
avatar

عدد المساهمات : 635
تاريخ التسجيل : 15/10/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: ~ ||ملـــــحـــمة جـــــــميلة لأسمــــاء الله الحســـنى|| ~   السبت 19 نوفمبر - 1:38


اسم الله الشهيـــــــد




الشهيد
:
شهيد صيغة مبالغة لاسم الفاعل ، شَهِد ، يشهد ، شاهد .. فمعنى شَهِدَ أي حضر ، شهد هذا الحفل فلان أي : حضره فلان
.


فالشهيد هوالذي يشهد أي: يحضُر .. والذي يحضُر يعلَم ، والذي يعلَم يُعلِم .




فهناكمعان ثلاثة تُستفاد من كلمة شهيد ؛ .. حضر ،وعَلِم ، وأعلَم. فالله سبحانه وتعالىبهذا المعنى شهيد ، مع كل مخلوق أجل ، مع كل مخلوقٍ شهيد بعلمه.



" أَيْنَ مَا كُنْتُمْ ".. إن كنتم في أطباق الجو ، أو تحت أمواج الماء ، أو في الصحراء ،
أو على ظهر اليابسة ، في المدن ، في السفر ، أين ما كنت الله معك .




قال العلماء : هذه معيَّةٌ عامَّة ، أي أنَّ الله جلَّ جلاله مع المخلوقات بعلمه .



أيها الخوةالكرام :النبيُّ - صلّى الله عليه وسلّم - وهو سيِّدُ الخلق ،وحبيبُ الحق سمَّاه الله في كتابه الكريم شاهدًا وشهيداً



الشهيد : هو الحاضر الذي لا يغيب عنه شيي في ملكه ..



** والله قد قال لي ذات مرَّة أحدهم كلمة أعجبتني كثيرا قال :
الحمد لله على وجود الله ووجوده يفوّت على أهل المكر مكرهم ، فأحياناً تجد الإنسان لئيماً يتجاهل إمكاناتك ، يتجاهل عطاءآتك
، يتجاهل ميّزاتك ، يضايقك ، ولكن الله شهيد ، اصنع المعروف مع أهله ومع غير أهله ، إن أصبت أهله أصبت أهله ، وإن لم تُصب
أهله فأنت أهله .


" الله شهيد ، يشهد لعباده يوم القيامة ، يُشهدهم أعمالهم " .. وهذا معنى جديد .. يُشهدهم أعمالهم


# تفضَّل هذه أعمالك، طلَّقت ظلماً ، قبضت هذا المال ظلماً ، دلَّست بهذه الصفقة ، أخفيت هذا العيب ، أكلت هذا المال ولا يحقُّ لك أن تأكله ، سهرت في المكان الفلاني ، أطلقت بصرك في المكان الفلاني، كل الأعمال ، وبالتعبير الحديث أعمالك مسجَّلة على هيئة فيلمٍ ملونٍ وناطقٍ مع التاريخ والساعات ، والمكان والزمان . تكلم ..


" كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا ".. هذا معنى جديد ؛ يُشْهِدكَ أعمالك يوم القيامة.



لذلك ، إن علمت أن الله يراقبك ؛ فهذا أكبر دافعٍ لك على طاعة الله..



هل تصدق
أيها القارىء الكريم أنه من أجل أن تعلم ؛ علْمُكَ أن الله يعلم؛ هو علَّة وجودك
على وجه الأرض


* إذا كنت تعلم أنَّ الله يعلم ، فليست هناك مشكلة إطلاقاً . يكفيك أنَّ الله
يعلم .. فأحياناً يكون للإنسان عملٌ عظيمٌ
لكنَّه لا يظهر . ويُعتَّم عليه بشكل مقصود ، ولكن الله شهيد .




* أهلا بمن خبَّرني جبريل بقدومه قالها النبي عليه الصلاة والسلام لصحابي ، فقال : أومثلي!! قال : نعم يا أخي خاملٌ في الأرض ، علمٌ في السماء
.


فإذا كان الله شهيداً ، فليست هناك مشكلة ... الحمد لله على أنَّه يشهد كلّ شيء " أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ "
،


## فلو فرضنا موظفاً .. والمدير العام الذي بيده ترفيعه ، وزيادة رواتبه ، ودعمه ، وتقليده المناصب العليا ، يعلم إمكانات هذا الموظَّف ، ويعلم عطاءآته ، ويعلم دقَّته في عمله ، فإذا كان الآذن لا يعرف .. عرف أم لم يعرف فذلك لا يضيره في شيء .


** أنت عملت عملاً طيِّباً ، والناس لم يقدِّروك .. - ولم يقدِّروا عملك - " أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى
كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ " ،



فعلامة المخلص ؛ أنه لا يبحث عن تقديرالناس ، ولا عن انتزاع إعجابهم .. لا بل يهمّه أنَّ الله يعلم وانتهى كلَّ شيء ،إلهي أنت مقصودي ورضاك مطلوبي .


وأنت تصلِّي يعلم الله أنَّك تصلّي ، وتقرأ القرآن ، تسبِّح ، تذكر، تستغفر ، تغُضُّ البصر ، تأمر بالمعروف ،
كلُّ عملك في علم الله ، وهو يشهد عملك .. لكن
الله يشهد بما أنزله إليك ، أنزله بعلمه والملائكة يشهدون " وَكَفَى
بِاللَّهِ شَهِيدًا ".
يكفي أنَّ الله يشهد


*** أيُّها الأخوة القراء ... ملخَّص هذا الاسم الجليل



*
أنَّ الله معكم أينما كنتم، معكم بعلمه ، ومعكم بتأييده ، إن كنتم على طاعته ،
معكم بعلمه ، ومعكم بنصره وحفظه وتأييِّده وتوفيقه ؛ إن أقمتم الصلاة ، وآتيتم
الزكاة ، وآمنتم برسله ، وعزَّرتموهم ، وأقرضتم الله قرضاً حسناً .





من لوازم أنَّه معكم يعلم ما تفعلون ، يعلم ظاهر العمل ،
وباطن العمل . ونوايا صاحب العمل ومؤدَّى العمل ، وخلفيَّة العمل ، عملك بكلِّ
تفاصيله ، وملابساته ، وخلفيَّاته ، وأهدافه ، ومراميه ، في علم الله عزَّ وجلَّ .


ثم
هو يُنبئك عن عملك في الدنيا والآخرة ، ينبئك عن ذاتة ، يشهد لك أنَّه لا إله إلا
هو ، أنت تريد وأنا أريد والله يفعل ما يريد .


إذاً شهيد .. يعلم ، وشهيد
.. يُعْلِم ، ينبئك أنه
لا إله إلا الله ، وينبئُك عن عملك بحبِّه لك ، فإذا
كان هناك شخصٌ مستقيمٌ يشهد الله له أنَّه مستقيم من خلال التوفيق ، وإذا
كان إنسان ماله حرام ، يشهد الله له بأنَّ ماله حرام من خلال التدمير .. يدمِّر له
ماله . فقد قال تعالى : " وَمَنْ
أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ
الْقِيَامَةِ أَعْمَى " .



المعيشة الضنك ، شهادة الله للمنحرف ؛ بأنَّ هذا القرآن
كلامه ، ثمّ هو يشهد لك عن ذاته ، وعن أفعاله ، وعن كلامه ، ويشهدك عملك في الدنيا
والآخرة ، إذاً هو سبحانه حاضر .. ويَعْلَم .. ويُعْلِم ، هذا هو الشهيد .



أخيرًا ، أدب المؤمن مع هذا الاسم .. إذا علمت أنَّ الله معك ، وأنَّه شهيدٌ عليك ، وأنَّه يسمع كلامك

، ويرى حركتك ويعلم باطنك ؛ لا بدَّ من أن تتأدَّب معه .



فالأدب مع الله من نتائج إدراك العبد أنه يوقن أنَّ الله على أفعاله شهيد .






والحمد لله رب العالمين

محمد راتب النابلسي تفسير اسم الله الشهيد







_________________________________________________________







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
~ ||ملـــــحـــمة جـــــــميلة لأسمــــاء الله الحســـنى|| ~
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ماما نجية لتفسير الاحلام  :: || الـــمنـتــــــدى الإســـــــــلامى || :: °•.ღ.•°الاسلامـــــى العام°•.ღ.•°-
انتقل الى: